• ×

المبحث الثالث: البرامج والإنجازات التي حققتها الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 من الصعوبة بمكان حصر الآثار التربوية والاجتماعية والعلمية التي نتجت عن برامج مشروعات الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم، ولكنني أستطيع أن أشير إلى بعض ما تم تنفيذه من برامج ومشروعات حققت الكثير من الأهداف المأمولة حسب التقارير التي أصدرتها هذه الجمعيات ، ولعل من أبرز ذلك ما يلي:
نظمت الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم خلال عام 1418هـ 1419هـ عدداً من الحلقات التعليمية للقرآن الكريم الخاصة بالكبار على مستوى المملكة.
يقوم أكثر من ستمائة حافظ من الطلبة المتقنين المجودين في الجمعيات بإمامة المصلين في صلاة التراويح كل عام.
تم تجهيز العديد من الأماكن بالمعامل الصوتية وأجهزة الكمبيوتر المبرمجة ببرامج القرآن الكريم.
نظمت الجمعيات عشرات الحلقات والدورات لتحفيظ القرآن الكريم في السجون، ويستفيد منها كل عام مجموعة من النزلاء، وكُرِّم عدد منهم بتخفيف مدة سجنهم.
تم إنشاء حلق داخل سجون النساء.
تم تنفيذ عشرات الدورات للمعلمين والمعلمات، الذين يدرسون المواد الشرعية.
كما تم تنفيذ عشرات الدورات للموظفين والموظفات في القطاعات المختلفة.
نظمت الجمعيات برامج لمحو الأمية بتعليم قراءة القرآن الكريم.
كما نظمت عدداً كبيراً من الدورات لربات البيوت والنساء في أوقات مناسبة.
تم تنفيذ عدد كبير من المناسبات والمسابقات في مجال حفظ القرآن الكريم وتعلمه وتعليمه.
وإن هذه الإنجازات الكبيرة وغيرها التي حققتها الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمختلف مناطق المملكة، وما حققته من جوانب مهمة من رسالة المسجد في الإسلام، بانتشار حلق تحفيظ القرآن الكريم في المساجد الجوامع، بمختلف مدن المملكة، وقراها وهجرها، إنما كانت لتربية أبناء المسلمين وبناتهم التربية الإسلامية الصحيحة على كتاب الله، وهي تبشر إن شاء الله بمستقبل مشرق، نظراً لما تلقاه هذه الجمعيات من رعاية خاصة من لدن خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، والنائب الثاني حفظهم الله وجميع محبي الخير من الأثرياء والموسرين وغيرهم ممن يدعم هذه الجمعيات مادياً ومعنوياً وتشير الإحصائية العامة للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم لهذا العام التي أصدرتها الأمانة العامة للمجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم إلى أن الزيادة مستمرة في كل عام في أعداد الطلاب، وأن الإقبال على حلق تحفيظ القرآن الكريم كبير في مختلف أنحاء المملكة الشاسعة.
وبينت الإحصائية أن هؤلاء الطلبة والطالبات يدرسون في (9866) حلقة، منها (3130) حلقة للطالبات ، ويقوم بتدريسهم (747) مدرساً ومدرسة منهم (155) مدرسة، كما بلغ عدد حفظة وحافظات القرآن الكريم كاملاً لهذا العام (3367).
بواسطة : essaher
 0  0  1.3K